جريدة تحيا مصر

اخر الأخبار
ads

منوعات

باحثون: "القطط" قد تساعد يومًا ما في علاج مرضى الكلى المزمنة

الأحد 14/مارس/2021 - 11:38 م
تحيا مصر
طباعة
بوابة تحيا مصر
ads
يدرس الباحثون في معهد "ويك فورست للطب التجديدي" في الوقت الراهن كيف يمكن للقطط المصابة بأمراض الكلى المزمنة أن تساعد يومًا ما في علاج البشر.



في البشر، يتركز علاج مرض الكلى المزمنة، وهى الحالة المرضية التى تعجز فيها الكلى عن تنقية الدم بالكفاءة المطلوبة، على إبطاء تطور المرض أو معاناة المريض من أعراض جانبية، فضلا عن تجنيبه الوقوع فريسة للفشل الكلوى.. ووفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض في الولايات المتحدة، تشير التقديرات إلى أن 37 مليون شخص في الولايات المتحدة يعانون من أمراض الكلى المزمنة.

يأتى ذلك فى الوقت الذى تقدر فيه "الجمعية الطبية البيطرية الأمريكية" أن هناك نحو 58 مليون قطة في الولايات المتحدة.. تشير البيانات إلى أن أمراض الكلى المزمنة تصيب ما بين 30 إلى 50% من القطط فى عمر الـ 15 عاما.

ويعتبر التليف أو التندب الذي يحدث نتيجة للمرض مسارًا نهائيًا شائعًا لأمراض الكلى في كل من الحيوانات والبشر.. بالنسبة للقطط، لا يوجد علاج فعال لمرض الكلى في مراحله النهائية.

وفي دراسة جديدة نُشرت على الإنترنت من قبل منصة الطب التجديدي البيطري، شرع الفريق البحثي، في اختبار تأثيرات العلاج الجزيئي المشتق من الخلايا لعلاج التليف الكلوي في القطط .. فقد تم اختبار العلاجات التجديدية باستخدام الخلايا الجذعية وكسور الأوعية الدموية، لكن، جمع الخلايا أو أجزاء الخلايا مكلف ويستغرق وقتًا طويلاً ويتطلب قدرات معالجة خلايا متقدمة غير متوفرة في معظم الممارسات البيطرية العامة، بدلاً من ذلك، "قد يكون استخدام الجزيئات المستندة من الخلايا لعلاج التليف الكلوي نهجًا واعدًا".

وقالت الدكتورة جولى بيننجتون، الأستاذ فى جامعة واشنطن إن العلاجات الحالية تشمل العلاجات الصيدلانية وإدارة النظام الغذائي لإبطاء تقدم المرض وزيادة طول العمر، إلا أن هناك حاجة لإيجاد بدائل".

وفي هذه الدراسة، استخدم الباحثون جزيئات (CXCL12) المنتجة من قبل الخلايا في القطط وتعمل على تحفيز الأنسجة في القطط.. وقد ثبت أن هذه الجزيئات تعمل على تقليل التلف في نماذج القوارض التي تعانى من أمراض الكلى المزمنة.

تهدف الأبحاث، التي أجريت فى هذا الصدد، اختبار سلامة وجدوى وفعالية حقن هذه الجزيئات فى القطط المصابة بالتليف الكلوى المزمن، وتعانى نقصا فى هذه الجزيئات.. وشدد الباحثون على أن هذه الجزيئات قد تشكل علاجًا جديدًا محتملاً لعلاج أمراض الكلى المبكرة في القطط مع القدرة على الاستخدام على نطاق واسع على الإنسان.

إرسل لصديق

ads
ads

تصويت

ما هي توقعاتك لقرار البنك المركزي بشأن أسعار الفائدة

ما هي توقعاتك لقرار البنك المركزي بشأن أسعار الفائدة
ads

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر