جريدة تحيا مصر

اخر الأخبار

عربي وعالمي

"الاقتصاد" تطلق جائزة الإمارات للملكية الفكرية بالتعاون مع الويبو

الخميس 26/أبريل/2018 - 03:34 م
ads
تحيا مصر
طباعة
رشا يوسف باشا
ads

أطلقت وزارة الاقتصاد، بالتعاون مع المنظمة العالمية للملكية الفكرية (الويبو)، وجمعية الإمارات للملكية الفكرية، جائزة الإمارات للملكية الفكرية، وذلك بالتزامن مع الاحتفال باليوم العالمي للملكية الفكرية، والذي جرت فعالياته اليوم في فندق إنتركونتيننتال فستيفال سيتي بدبي .

حضر الحفل المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي، وكيل وزارة الاقتصاد للشؤون الاقتصادية، و اللواء الدكتور عبد القدوس عبد الرزاق العبيدلي، مساعد القائد العام لشؤون التميز والريادة بشرطة دبي رئيس جمعية الإمارات للملكية الفكرية، ورضاء أبو عبيد ممثل المنظمة العالمية للملكية الفكرية، وأعضاء اللجنة العليا للجائزة ممثلين بكل من سعادة آمنة الضحاك الشامسي الوكيل المساعد لقطاع الرعاية والأنشطة بوزارة التربية والتعليم، ومحمد لوتاه، المدير التنفيذي لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، والدكتور منصور العور رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية، والدكتور عارف الحمادي مدير جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، إلى جانب عدد من المسؤولين من الجهات الحكومية المعنية ومجلس سيدات أعمال الإمارات.

 

ويأتي إطلاق الجائزة ضمن مبادرات وزارة الاقتصاد وشركائها لتطوير منظومة الملكية الفكرية في الدولة وتنمية الكفاءات الوطنية المبدعة وتهيئة بيئة راعية للابتكار، وذلك انسجاماً مع محددات الاستراتيجية الوطنية للابتكار.

 

وتهدف الجائزة إلى تعزيز تنافسية الدولة في براءات الاختراع وحقوق الملكية الفكرية، وترسيخ ثقافة الابتكار بما يدعم جهود التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وتسليط الضوء على الابتكارات الفردية والمؤسسية ومكافأة المبدعين، فضلاً عن خلق فهم أوسع لتطبيقات الملكية الفكرية.

 

وقال المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي في كلمة افتتاح الحفل إن إطلاق جائزة الإمارات للملكية الفكرية، الفريدة والأولى من نوعها على مستوى المنطقة، بالتزامن مع اليوم العالمي للملكية الفكرية، يبعث برسالة واضحة حول التزام دولة الإمارات بدعم الجهود الدولية المبذولة لتعزيز دور الملكية الفكرية في تحفيز الابتكار والإبداع كمحرك رئيسي للتنمية.

 

 

تمكين التغيير: المرأة الإماراتية في الإبداع والابتكار

 

وأضاف : "نحن فخورون بتخصيص الاحتفال باليوم العالمي للملكية الفكرية لهذا العام، لتسليط الضوء على ما قدمته النساء المبتكرات في العالم من إنجازات ومساهمات قيمة تحت شعار (تمكين التغيير: المرأة في الإبداع والابتكار)".. مؤكداً أن المرأة الإماراتية أثبتت، بدعم من القيادة الرشيدة، وبما تتميز به من علم وثقافة وروح معطاءة وريادية ومبدعة، قدرتها على المساهمة في التحول نحو أنماط اقتصادية واجتماعية أكثر ابتكاراً.

 

حماية الأفكار والابتكارات

 

وأكد الوكيل الشحي أنه في ظل التحولات التي تشهدها النماذج الاقتصادية مدفوعة بالاتجاهات التكنولوجية الحديثة، فإن أهمية حقوق الملكية الفكرية تبرز بصورة ملحة أكثر من أي وقت مضى لحماية الأفكار والابتكارات التي سرعان ما تجد طريقها إلى التطبيق التجاري. واستعرض سعادته السياسات الرائدة للدولة في تطوير قطاع الملكية الفكرية والتي عززت مكانة الدولة وتنافسيتها كمحور مهم لنشر ثقافة حقوق الملكية الفكرية والابتكار وتوسيع استخداماتها لتحسين جودة الحياة وإيجاد روافد جديدة للتنمية في المنطقة.

 

محطات تطور منظومة الملكية الفكرية

 

وذكر الشحي عدداً من المحطات التي شهدتها الدولة في هذا المضمار، ومنها: إنشاء المركز الدولي لتسجيل براءات الاختراع، الذي مثل نقلة نوعية في ريادة الدولة بمجال البراءات ورسخ مكانتها كبيئة جاذبة للمواهب والشركات المبتكرة؛ وإطلاق برنامج أتمتة المركز لتسريع معدلات تسجيل البراءات وتحفيز الابتكار القائم على التكنولوجيا؛ وتطوير أنظمة وخدمات العلامات التجارية لتوفير حماية أكبر للملكية الفكرية للشركات؛ والانضمام مؤخراً إلى معاهدة مراكش لفائدة المكفوفين وأصحاب الإعاقات البصرية؛ وتمكين مسار التحول الذكي في خدمات الملكية الفكرية.

 

الجائزة تعزز المشاركة في الابتكار

 

وأكد أن إطلاق جائزة الإمارات للملكية الفكرية سيوسع نطاق المشاركة في الممارسات الابتكارية، باعتبارها مساهماً رئيسياً في تعزيز مناخ الأعمال واستدامة نموه، حيث تمثل الجائزة رسالة لكل فرد مبدع ولكل شركة مبتكرة بأن دولة الإمارات وجهة مثالية لإبداعاتهم وحماية اختراعاتهم وتطويرها، مشيراً إلى أن الجامعات ومراكز البحث والتطوير وحاضنات الابتكار والشركات الناشئة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة ستلعب دوراً رئيسياً في تغذية مدخلات الجائزة بالمواهب المبدعة والمخترعين وأصحاب الابتكارات.

 

من جانبه، قال اللواء الدكتور عبد القدوس العبيدلي، إن إطلاق جائزة الإمارات للملكية الفكرية، التي تنظمها الجمعية بالتعاون مع وزارة الاقتصاد و"المنظمة الدولية للملكية الفكرية"، يهدف إلى تعزيز الكفاءات والطاقات الوطنية في مجال حماية حقوق الملكية الفكرية ودعمهم لتحقيق الريادة في هذا المجال، مما يساهم في ترسيخ مكانة دولة الإمارات على خارطة الملكية الفكرية في العالم.

 

وأضاف: "يسعدنا أن نطلق هذا الحدث المحوري والأول في المنطقة بالتزامن مع اليوم العالمي للملكية الفكرية، نظراً لأهمية حماية الملكية الفكرية والتي باتت أولوية وركيزة أساسية لتجسيد رؤية الإمارات 2021 في بناء اقتصاد تنافسي قائم على المعرفة والابتكار".

 

أربع فئات للجائزة

 

فيما قال رضاء أبو عبيد، ممثل الويبو: إن الجائزة تشتمل على أربع فئات يتم منحهم الجوائز والتكريمات بالتنسيق مع الويبو، ثلاث منها فردية والأخيرة مؤسسية للشركات، وهي كالتالي: ميدالية الويبو للمخترعين، وتمنح لأفضل مخترع وأفضل مخترعة ممن يقدمون اختراعات تسهم في التنمية؛ وميدالية الويبو للمبدعين، وتمنح للمؤلفين والمصممين وفناني الأداء والمنتجين ومبدعي البرمجيات؛ وكذلك كأس الويبو لتلامذة المدارس، وتمنح لتلامذة المستوى الابتدائي والمتوسط ممن امتاز في نشاط مدرسي يتعلق بنظام الملكية الفكرية أو بذل مجهوداً متميزاً في مجال الإبداع والابتكار؛ فيما تشمل الفئة الأخيرة كأس الويبو لشركات الملكية الفكرية، وتمنح للمؤسسات والشركات المتوسطة والصغيرة لتحفيزها على الانتفاع بنظام الملكية الفكرية انتفاعاً مبتكراً والاعتراف بنجاحات استراتيجياتها الرامية لتعزيز احترام الملكية الفكرية.

 

اللجنة العليا للجائزة

 

وتتكون اللجنة العليا للجائزة من المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد رئيساً، و المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي نائباً، و اللواء الدكتور عبد القدوس العبيدلي عضواً، إلى جانب عضوية ممثلين عن عدد من الجهات المعنية، وهي وزارة التربية والتعليم، ودائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي، ودائرة التنمية الاقتصادية بدبي، وجمعية الإمارات للملكية الفكرية، وجامعة خليفة، وجامعة حمدان بن محمد الذكية، إضافة إلى ممثل عن المنظمة العالمية للملكية الفكرية.

 

واختتم الحفل بتوقيع أعضاء اللجنة العليا على ميثاق الجائزة، حيث وقعه كل من سعادة المهندس محمد أحمد بن عبد العزيز الشحي، واللواء الدكتور عبد القدوس العبيدلي، وآمنة الضحاك الشامسي، ومحمد لوتاه، والدكتور منصور العور، والدكتور عارف الحمادي، ورضاء أبو عبيد.

إرسل لصديق

ads

تصويت

شارك بإستطلاع تحيا مصر : من هو أفضل إعلامي رياضي لعام 2017 ؟

شارك بإستطلاع تحيا مصر : من هو أفضل إعلامي رياضي لعام 2017 ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

ads